هل يعقل ان يأمر القرآن الناس بأن يتبعوا ملة غير الاسلام؟ يسأل كل مسلم نفسه كثيرا هذا السؤال الصعب بل ولماذا يتشابه الاسلام مع اليهودية في كثير من الامور؟ الاجابة صادمة. انت يا أخي المسلم في الحقيقة يهودي وتتبع ملة ابراهيم على المذهب الحنيف اليهودي الذي كان كاهنه في مكة ورقة ابن نوفل الذي نشر مذهبه بطريقة ذكية وماهرة ونجح في مأربه الى يومنا هذا

ورقة ابن نوفل كان من الاحناف وهي طائفة يهودية تتبع ملة ابراهيم وظهرت لاول مرة سنة 70 ميلاديا وهي تؤمن كشأن كل اليهود بالتلمود والتوراة والعهد القديم ولكن الطائفة الحنيفية آمنت ايضا بالمسيحية وبعيسى نبيا وهذا ماجعل هذه الطائفة خارجة عن عموم الديانة اليهودية ومرفوضة من زعماء اليهودية لإيمانها بالمسيحية فأضطهدت ونبذت من جموع اليهود لأن اليهود لا يؤمنون بالمسيحية ولكن ايمان الاحناف بالمسيحية والعهد الجديد وبالمسيح نبيا من عند الله لم يشفع لهم عند جموع المسيحيين ايضا لسبب هام وهو ان الاحناف لم يؤمنوا بالمسيح كإبن الله اي ان الاحناف رفضوا تماما فكرة الوهية المسيح ولذلك فإن عموم المسيحيين أضطهدوا الاحناف ايضا ونبذوهم. ويجدر الاشارة هنا ان الاسلام مثل المذهب الحنيف اليهودي يؤمن بكتب اليهودية وما انزل على موسى وايضا بالمسيحية والمسيح نبيا فقط وليس ابن الله وهذا التطابق ليس محض صدفة وهو مايؤكد ان مذهب الحنيفية والاسلام ما هما الا دين واحد وقد آمن ابن نوفل بأن الحنيفية هي الشكل الامثل لليهودية والمسيحية معا…ولذلك حاول ابن نوفل دمج الديانتين في دين واحد اسمه الاسلام….. ورقة ابن نوفل قام بتلميع محمد وزوجه ابنة عمه خديجة الغنية وهيأه لدوره الكبير ليقود ديانات العالم كلها تحت راية الحنيفية.     اذا السؤال هو

هل يعلم كل مسلم انه في الحقيقة حنيف من الاحناف اي يهودي على ملة ابراهيم؟….نعم كل مسلم يهودي لان ابن نوفل كان يهوديا حنيفا والبس مذهبه الحنيف اليهودي في ثوب جديد اسماه الاسلام……اوجه الشبه بين اليهودية والاسلام كثيرة مثل تغطية شعر النساء وهو امر صريح في التوراه وعدم اكل لحم الخنزير وحتى التحية “السلام عليكم” هي التحية اليهودية “شالوم خليكم” وعدم اتيان المرأة وهي حائض وتحريم عبادة التماثيل (الاصنام) وتحريم لعب الميسر (القمار) حتى ان كلمة “سنة” لها مقابل في العبرية وهي كلمة “مسنة”  وكل يهودي مجبر على اتباع السنة او المسنة لانها مسنونة في التلمود وكل مئات اوجه الشبه الاخرى مع اليهودية…فكيف حدث هذا؟

اول الادلة لتأكيد ذلك هو انه  يوجد حديث صحيح يقول انه بعد وفاة ورقة ابن نوفل في السنة الخامسة من الاسلام توقف الوحي لمدة عامين حتى ان اتباع محمد ظنوا ان الله تخلى عن محمد وبعد سنتين وصل مكه مساعد ورقة ابن نوفل من الشام الذي بدأ في القيام بنفس دور ورقة ابن نوفل في تقمص دور جبريل حيث كان يأتي لمحمد من وراء جدار او الخيمة في الليالي المظلمة فقط ويقرأ عليه السرد الذي سمي القرآن

والدليل المذهل ايضا هو ان القرآن نفسه يقول ذلك صراحة في آيات كثيرة…. كما في آية سورة آل عمران رقم 95 “قُلْ صَدَقَ اللَّـهُ ۗ فَاتَّبِعُوا مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ” وكذلك الآية من سورة النحل 123 لتقنع محمد ان الاسلام ما هو إلا ملة ابراهيم بشقيها اليهودي والمسيحي وهما يكونان الحنيفية “ثُمَّ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ أَنِ اتَّبِعْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا ۖ وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ” – النحل 123

ثم الاقناع التام في آل عمران 67 حيث يذكر القرآن “مَا كَانَ إِبْرَاهِيمُ يَهُودِيًّا وَلَا نَصْرَانِيًّا وَلَٰكِن كَانَ حَنِيفًا مُّسْلِمًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ” وهذه الآية تحديدا تحاول اقناع اليهود والنصارى الذين يؤمنون بإبراهيم بأن ابراهيم كان حنيفا مسلما. فهذه الآية هي اكبر دليل على ان ورقة ابن نوفل كان يعمل على دمج اتباع ابراهيم (اليهود والنصارى) الى دينه الجديد الحنيف المسلم. بل يتأكد ذلك مرات اخرى كما في الآيات التالية تتضح محاولة ورقة ابن نوفل في لم شمل اهل الكتاب من اليهود والنصارى الى الدين الحنيف الاسلامي: فمثلا آل عمران 64 ” قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَىٰ كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلَّا نَعْبُدَ إِلَّا اللَّـهَ وَلَا نُشْرِكَ بِهِ شَيْئًا وَلَا يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضًا أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللَّـهِ ۚ فَإِن تَوَلَّوْا فَقُولُوا اشْهَدُوا بِأَنَّا مُسْلِمُونَ” وفي المائدة 19 ” يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ عَلَىٰ فَتْرَةٍ مِّنَ الرُّسُلِ أَن تَقُولُوا مَا جَاءَنَا مِن بَشِيرٍ وَلَا نَذِيرٍ ۖ فَقَدْ جَاءَكُم بَشِيرٌ وَنَذِيرٌ ۗ وَاللَّـهُ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِير” – المائدة 19

وايضا في النساء  125  “وَمَنْ أَحْسَنُ دِينًا مِّمَّنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ وَاتَّبَعَ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا ۗ وَاتَّخَذَ اللَّهُ إِبْرَاهِيمَ خَلِيلًا” ويتضح من هذه الآية تحديدا طمأنة ابن نوفل لاتباعه بأن الدين الحنيف الجديد هو دين ابراهيم. ونحن نعرف ان اليهود والنصارى يعتبرون ابراهيم  ابو الانبياء وله قداسة خاصة

ثم يأتي الدمج الحقيقي لليهودية والمسيحية تحت دين واحد سمي الاسلام فيما بعد عندما استقرت الامور كما اراد ورقة ابن نوفل في آية سورة البقرة رقم 135 “وَقَالُوا كُونُوا هُودًا أَوْ نَصَارَىٰ تَهْتَدُوا ۗ قُلْ بَلْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا ۖ وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ” اي انه طبقا لهذه الآية اصبحت اليهودية والمسيحية ما هما الا ملة ابراهيم حنيفا اي ان الحنيفية قد نسختهم ثم هناك الامر بأن يتبع كل الناس هذه الملة

وهو ما يتأكد في آل عمران 95 التي تأمر بأتباع ملة ابراهيم وتؤكد ان المشرك هو عكس الحنيف “قُلْ صَدَقَ اللَّهُ ۗ فَاتَّبِعُوا مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ” – آل عمران 95

والبديهي ان القرآن لن يأمر بإتباع ملة الا اذا كانت هي الاسلام

فلا يعقل ان يأمر القرآن الناس بأن يتبعوا ملة غير الاسلام…اذا ملة ابراهيم اليهودية هي الاسلام

و يتأكد ذلك في سورة الروم 30 “فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا ۚ فِطْرَتَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا ۚ لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ” – الروم 30

ويلاحظ في هذه الآية ان الدين الوحيد المذكور هو الدين الحنيف حيث يؤكد القرآن ان ذلك هو “الدين القيم” ويضيف شارحا ان “اكثر الناس لايعلمون” ولكنك ايها القارئ ويا ايتها القارئة تعلمون الآن الحقيقة الصعبة التي اخفيت عنكم

لقد وقعت البشرية لأكثر من 1440 عاما ضحية التمزق والصراع والحروب بسبب حيلة ورقة ابن نوفل لنشر مذهبه الحنيف الذي يجمع اليهودية والمسيحية تحت راية واسم جديد سمي فيما بعد الاسلام

 

الاسلام كان مشروع محمد وورقة ابن نوفل في محاولة رومانسية لاصلاح البشرية واقامة حياة عادلة …. المشروع فشل واثبت عدم صلاحيته ….. والدليل هو ان الاسلام لم ينتج اي شيء صالح للبشرية على الاطلاق .. حتى من جاؤا من علماء الاسلام في الفلك والرياضيات والطب والفلسفة فكانوا في الحقيقة ثائرون ضد طغيان الاسلام وضد الدين الاسلامي واغلبهم تم سجنهم او نفيهم او قتلهم …. يجب على المسلمين ان يتفهموا ذلك. يجب ان يلتفتوا الى التجارب الناجحة الاخرى للبشرية

 

Advertisements